برنامج المواطنة البيئية يحل ضيفاً على شركة الخليج للبتروكيماويات

حضرت الأستاذة مهناز كاظمي نائبة رئيس برنامج المواطنة البيئية بجمعية البحرين النسائية للتنمية الإنسانية الاجتماع الذي أقامته شركة الخليج للبتروكيماويات ( جيبك) على شرف السيدة حبيبة المرعشي رئيسة مجموعة الإمارات للبيئة بتاريخ 11 يناير 2012 وبحضور عدد من المؤسسات بغرض تعريف الحضور بتاريخ ورحلة الجائزة العربية للمسؤولية الاجتماعية للمؤسسات   CSR .

وألقى الرئيس التنفيذي لجيبك السيد عبد الرحمن جواهري الضوء على الدور البارز الذي تقوم به الشركة في حماية البيئة ونشر الوعي بالإضافة إلى الانجازات التي حققتها الشركة في مجال القضايا البيئية والأعمال الخيرية. كما عرفت السيدة حبيبة بجائزة CSR وهي الجائزة المخصصة لتكريم المؤسسات من جميع القطاعات الخاصة، الحكومية والمجتمع المدني، وأفضل المشاريع والممارسات تلك التي تسعى لتحقيق التنمية المستدامة وتعزز مسؤوليتها تجاه المجتمع والبيئة، بالإضافة إلى خلق قيمة اقتصادية بأداء أفضل الممارسات لإشراك أصحاب المصلحة في مختلف أنحاء المنطقة بدون استغلال للظروف الصعبة التي تمر بها منطقتنا العربية.

وفي مداخلة عبرت الأستاذة مهناز كاظمي عن قلقها بسبب ضعف الشراكة المستمرة بين مؤسسات المجتمع المدني والشركات في مملكة البحرين، والتي بدورها تؤثر على تطور المشاريع القائمة وعدم البدء بمشاريع جديدة ذلك بسبب عدم التأكد من استمرار الدعم المادي من قبل الجهات الداعمة. وقد أشارت بأن السبب قد يكون قلة الوعي أو عدم الثقة بالدور الهام لمؤسسات المجتمع المدني في عملية التنمية في جميع المجالات كما هو الحال في الدول الغربية، كما أضافت إن الشركات ومؤسسات المجتمع المدني عليها أن تخطط معاً لتطوير الاستراتيجيات وللعمل بتوازٍ لتحقيق هذه الأهداف.

والجدير بالذكر إن كلا من جمعية البحرين النسائية للتنمية الإنسانية وشركة الخليج للبتروكيماويات قد فازتا بالجائزة المذكورة في الدورة الرابعة لها في شهر أكتوبر 2011، حيث فازت الجمعية بالجائزة الأولى عن فئة مؤسسات المجتمع المدني وجيبك عن المؤسسات ذات الفئة المتوسطة.

مقالات ذات صلة

استجابات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.